من مكارم الصالحين

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

هام من مكارم الصالحين

مُساهمة من طرف زينب الشعراوى في الإثنين 5 يناير 2009 - 22:33

من مكارم الصالحين


اصلاح ذات البين
قال الشعبي: شهدت خطبة الحسن بن علي رضي الله عنهما
حين خلع نفسه من الخلافة وصالح معاوية في عام الجماعة ،
فحمد الله وأثنى عليه ثم قال :
ــ ( أما بعد: فان أكيس الكيس التقي ، وأحمق الحمق الفجور ،
وان هذا الأمر الذي اختلفت أنا ومعاوية فيه ، ان كان له فهو أحقّ مني
به ، وان كان لي فقد تركته له ارادة لاصلاح الأمّة ، وحقن دماء المسلمين
، وتلا قوله تعالى Sad( وان أدري لعله فتنة لكم ومتاع الى حين ))
ثم رجع الى المدينة ، وأقام فيها .
*******************************************
شيء
كان عمر بن عبدالعزيز رضي الله عنه ، يذكر الله عز وجل فينتفض
باكيا من خشيته ثم يدعو قائلا :
ــ ( اللهم لقد قلت لنا في كتابك العزيز : بأن رحمتك وسعت
كل شيء ... واني شيء فسعني برحمتك ........ )
******************************************
الرضا بالقضاء
مرض ولد للقاضي شريح ، فجزع جزعا شديدا ، فلما مات الولد
انقطع جزعه ، فقيل له في ذلك فقال :
ــ ( انما جزعي رحمة له واشفاق عليه ، فلما وقع القضاء
رضيت بالتسليم
*******************************************
سؤال وجواب

دخل أحد الصالحين على أحد الولاة بثياب رثة ، فقال له :
ـــ ما هذه الثياب الرثة ؟
فقال : ( أكره أن أقول الزهد فأطري نفسي ، أو أقول الفقر
فأشكو ربّي
*********************************************
دعاء

اللهم مهما عذبتني بشيء فلا تعذبني بذل الحجاب عنك ...
اللهم قد أمسيت لا أملك ما أرجو ، ولا أدفع عن نفسي ما أكره
... اللهم فافتح لي من خزائن رحمتك رحمة لا تعذبني بعدها أبدا
... رحمة تزيدني لك بها شكرا ، واليك فاقة وفقرا

زينب الشعراوى
.
.

الجنس : انثى
عدد الرسائل : 44
الجنسية : مصرية
الوظيفة : لاشى
نشاط العضو :
4 / 1004 / 100

رقم العضوية : 16
علم الدولة :
نقاط : 22939
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 27/12/2008


معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى